الخرطوم

13.9°C
SP_WEATHER_الأحد
14.45°C / 25.73°C
SP_WEATHER_الإثنين
15.21°C / 24.39°C
SP_WEATHER_الثلاثاء
14.67°C / 24.89°C
SP_WEATHER_الأربعاء
16.47°C / 28.93°C
SP_WEATHER_الخميس
20.11°C / 33.29°C
SP_WEATHER_الجمعة
20.07°C / 27.78°C
SP_WEATHER_السبت
15.7°C / 25.3°C

الدعم السريع وتجارة المخدرات

الدعم السريع وتجارة المخدرات

 

ترهاقا: غرين ليفت

ترجمة: توسل حافظ

  تسبّبت قوات الدعم السريع بالسودان، و المعروفة أيضًا باسم الجنجويد ، إلى نزوح ملايين المواطنِين، كما لعِبت دورًا مهيمنًا في نزاعات دارفور التي قُتل إثرَها ما يقدّر بنحو الثلاثمائة ألف مواطِن مدنِي.

  يُمثّل قائد قوات الدعم السريع – محمد حمدان دقلو – المعروف باسم حميدتي ، شخصيّة بارِزة في الدولة، كما أنّه قد ظهرَ في تحقيق المحكمة الجنائية الدولية عن مزاعم الإبادة الجماعية والجرائم ضد الإنسانية و الحرب الوحشِيّة في دارفور.

  و قَد لعِبت قوات الدعم السريع دورًا كبِيرًا في المذبحة التي تمّت للثُوّار السلميين الذين اعتصموا بساحة القيادة العامّة للجيش السوداني بالعاصِمة الخرطوم ، في 3 يونيو / حزيران 2019. و لم ينتهي الأمر هُنا فقط ، حيث هاجم أفراد قوات الدعم السريع بكل العُنف و الوحشِيّة المتظاهرين السلميين في مختلف المدن و أجزاء من ريف السودان في الأيام التي تلت تِلك المجزرة. ولا تزال قوات الدعم السريع مستمرة في القتل حتى اليوم ، حيث قُتِل أكثر من 40 شخصًا وجرح مئات المواطنين منذ الانقلاب العسكري في 25 أكتوبر / تشرين الأول 2021 .

  على الرغم من أن قوات الدّعم السّريع تتلقّى الأموال مباشرةً من الحكومة السودانية ، إلّا أن مواردها المالية لا تخضع لسيطرة الجيش ولا العناصر المدنية في الحكومة. و قد استغلت ميليشيات الدعم السريع الفوضى الإقتصادية والسياسية في البلاد لتنويع مصادر دخلها، فسيطرت على مناجِم الذهب في جبل عامِر بشمال دارفور ومناجِم سينغو بجنوب دارفور ومناطق تعدين أخرى، حيث تعود ملكية تلك المناجِم في دارفور إلى السودانيين ، و لكنها تخضع لسيطرة قوات الدّعم السريع بالقوّة.

  و لمواجهة ارتفاع تكالِيف الأسلحة، والمعدات، والنفقات الإدارية والرواتب لأفراد الدعم السريع ، تنخرط قواته في أنشطة غير قانونية كتهريب المخدرات ، وأنشطة أُخرى مختلفة مثل الثروة الحيوانية والصادرات الزراعية من خلال شركة الجنيد، حيث يترأس شقيق حميدتي مجلس إدارة هذه الشركة.

  وتشارِك ميليشيات الدعم السريع أيضًا في ما يُعرف بمكافحة الهجرة غير الشرعية على طول حدود السودان الشمالية الغربية مع ليبيا، حيثُ البوابة الرئيسية لتهريب المهاجِرين من السودان ودول القرن الأفريقي إلى أوروبا.

  بالإضافة إلى ذلك ، فإن مصدر الدّخل الرئيسي لقائد ميليشيات الدعم السريع هو عملهم كمرتزقة محترفين حيثُ يشكل مرتزقة قوات الدعم السريع أكبر القوات في حرب اليمن على طول الحدود الجنوبية للسعودية. و قد صرّح حميدتي أن هُناك ما يعادِل 30 ألف مرتزق من قوات الدعم السريع يقاتِلون في اليمن بناءً على طلب الإمارات العربية المتحدة.

  ويتربع حميدتي على قمة "مجمّع صِناعي شبه عسكري" فهو يسيطر على قوّة عسكرية ضخمة وقوية ، كما لديه مصدر ثروة مستقل. و يُعد الكشف عن أساليب عمل قوّات الدّعم السّريع لمراسلون بلا حدود خطوة حاسمة نحو مكافحة قوتها الاقتصادية.

  و لكي يسعى السودان إلى انتقال ديمقراطي سلمي ، يجِب إخراج حميدتي وقواته من هذا الموقف المزدوج. فمن الضروري جِدًا ضمان الإشراف المدني على الإنفاق العسكري ، ومنح الشعب السوداني سيطرة أكبر على الموارد الطبيعية للبلاد – و التي تهيمن عليها الآن قوات الدعم السريع وقوات الأمن الأخرى داخل السودان. ويجب على المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومجلس الأمن التابع لها وجميع المنظمات المعنية بالحفاظ على السلم الدولي وحقوق الإنسان والانتباه إلى هذا الخطر الوشيك ، فهذه المليشيات عابِرة للحدود مع مقاتلين في تشاد ومالي والنيجر ووسط إفريقيا.

و قد حان الوقت للعمل على تفكيك ميليشيات الجنجويد وتجميد أصولها ؛ لضمان الانتقال إلى حكومة مدنية وديمقراطية يتوق إليها الكثيرون في السودان.

 

*تم تعديل عنوان المقال الأصلي من دعوات لتصنيف الدعم السريع-الجنجويد- كمنظمة إرهابية إلى الدعم السريع وتجارة المخدرات من قبل هيئة التحرير*


البريد الإلكتروني

Image

رئيس التحرير

أ. مــؤمـن المـــكي

أصغر رئيس تحرير في السودان

Back To Top

Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit, sed do eiusmod tempor incididunt ut labore et dolore magna aliqua. Ut enim ad minim veniam.